داليما: على

أزمة الصرا

04 May, 20:24

انسامد روما في 4 مايو / آيار / - رأى رئيس المؤسسة الأوروبية للدراسات التقدمية الإيطالي ماسيمو داليما أن الربيع العربي "ليس ظاهرة عابرة، بل إنه متجها نحو البقاء، وسيؤثر ويغير بعمق في المشهد الدولي بطريقة إيجابية".

واعتبر القيادي في الحزب الديمقراطي الإيطالي، الذي شغل منصبي رئاسة الحكومة ووزارة الخارجية، أنه "بغض النظر عن فجاجة الصراعات، شهدنا دفعة كبيرة من أجل الديمقراطية والمشاركة وتصفية الأنظمة الاستبدادية الفاسدة"، منوها بأنه "ينبغي على أوروبا النظر إليها بطريقة إيجابية، والتحاور لدفعها إلى الاتجاه الأفضل".

وقال في حوار اجرته معه إذاعة "أولتري راديو" الدولية الجديدة على الانترنت "شئنا أم لا، الإسلام السياسي حقيقة كبيرة يجب أن نضعها فى الحسبان، وأنا لا أعتقد أنه من المعقول مواصلة طريق الـلا حوار"، لافتا إلى أن هذا "لا يعني التعاطف مع الأصولية. فبالنسبة إلى أوروبا، هناك بعض المعايير التي لا يمكن الاستغناء عنها، ويتعين جر الإسلام السياسي إلى هذه الارضية".

تطرق داليما أيضا إلى الآمال التي أعقبت تولي باراك أوباما منصبه في البيت الأبيض، قائلا "في العالم العربي هناك شعور قوي بخيبة الأمل، فلقد أثار أوباما آمالا كبيرة، وتوقعات بوجود نقطة تحول عميق في السياسة الأمريكية، ولكن هذا لم يحدث، وعلى وجه الخصوص لم تكن هناك نقطة تحول حقيقية في ما يتعلق بالنزاع الإسرائيلي الفلسطيني، ورغم ذلك فان الشباب الذين تحركوا على شبكة الانترنت لم يتجهوا فى اتجاه مناهض للغرب وللسامية".

وحول الأزمة في سوريا، رأى السياسي المخضرم داليما أن "ثمة حاجة إلى التخلص من نظام (الرئيس السوري بشار) الأسد، فسوريا بلاد تحكمها دكتاتورية قاعدتها أقلية، ولكن هناك الغالبية السنية التي تتحمل سوء حكم العلويين" للبلاد.

وحث داليما إيطاليا على لعب دور أكثر فاعلية على المستوى الأوروبي من خلال "تقديم الاقتراحات وتقديم مبادرات جديدة وحاسمة والعمل على استئناف الحوار بين الأطراف المختلفة". انسامد
ALL RIGHTS RESERVED © Copyright ANSA